باستمرارك، أنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بآفاز والتي تحوي تفاصيل حول كيفية استخدام بياناتك وكيفية حمايتها.
فمهت ذلك
نحن نستعين بملفات تعريف الارتباط cookies من أجل تحليل كيفية استخدام الزوار لهذا الموقع لمساعدتنا على توفير أفضل تجربة ممكنة للمستخدمين. اطلع على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
موافق
من أجل تكريم عائشة الخطابي من طرف :مركز الذاكرة المشتركة من أجل السلم والديمقراطية

من أجل تكريم عائشة الخطابي من طرف :مركز الذاكرة المشتركة من أجل السلم والديمقراطية

32 وقعوا. دعونا نصل إلى  100
32 داعم

اغلاق

أكمل/ي توقيعك

,
عبر إدخال إيميلك فأنت توافق/ين على تلقي رسائل من آفاز في المستقبل. سياستنا حيال الخصوصية تحمي بياناتك وتشرح لك كيفية استخدامنا لها. يمكنك إلغاء اشتراكك في أي وقت.
قام عمر . بانشاء هذه الحملة التي من الممكن أن لا تمثل وجهات نظر مجتمع آفاز.
أطلق
عمر .
هذه العريضة الموجهة إلى
مركز الذاكرة المشتركة من أجل السلم والديمقراطية
حظيت عائشة الخطابي، كريمة المجاهد عبد الكريم الخطابي، باستقبال من طرف الملك محمد السادس أثناء احتفالات عيد العرش لـ2018.
الخطابي أعلنت في لقاءات صحفية لاحقة أنها طلبت من العاهل المغربي العفو عن معتقلي "حراك الريف" وإنها مستعدة للقيام بدور الوساطة في هذا الملف.
ونطالب مركز الذاكرة المشتركة من أجل الديمقراطية والسلم، في شخص مديره السيد عبد السلام بوطيب من أجل منح عائشة الخطابي الجائزة الدولية "ذاكرة من أجل الديمقراطية والسلم" التي يمنحها سنويا، باعتبارها الجائزة الريفية الوحيدة ذات الصبغة العالمية.