باستمرارك، أنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بآفاز والتي تحوي تفاصيل حول كيفية استخدام بياناتك وكيفية حمايتها.
فمهت ذلك
نحن نستعين بملفات تعريف الارتباط cookies من أجل تحليل كيفية استخدام الزوار لهذا الموقع لمساعدتنا على توفير أفضل تجربة ممكنة للمستخدمين. اطلع على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
موافق

فلنواجه عنصرية ترامب

وقع على الرسالة الموجهة إلى دونالد ترامب من خلال النموذج الموجود أدناه:

أدخل عنوان بريدك الالكتروني:
عذراً، إظهار عرائض آفاز يتطلب تشغيل جافا سكريبت في متصفحك. الرجاء تشغيل الجافا سكريبت و المحاولة مرة أخرى (تجد هنا بعض التعليمات حول كيفية تشغيل الجافا سكريبت. ) < BR>
أنت توافق من خلال استمرارك بتلقي إيميلات آفاز. سياستنا حيال الخصوصية تحمي بيناناتك وتشرح كيفية استخدامها من قبلنا. يمكنك إلغاء اشتراكك في أي وقت.

الموقعين مؤخرا

السيد
دونالد ترامب...
وصف دول أفريقية بحفرة القذارة وتساءل عن السبب الذي يجعله موافقاً على قدوم أي شخص من أفريقيا إلى الولايات المتحدة الأمريكية، لقد أظهر ترامب مجدداً حماسته في نشر العنصرية الخطيرة. وقعوا على الرسالة المفتوحة أدناه لتنضموا إلى حراك المقاومة، وانشروها على أوسع نطاق:

----

السيد دونالد ترامب،

كمواطنين من مختلف أنحاء أفريقيا، نحن نرفض عنصريتك.

نحن نرفض تجاهلك، وسعيك إلى بث الفرقة وقلة احترامك للشعوب الأفريقية. نحن أطباء ومحامون وعمال ومزارعون ومعلمون وفنانون وما إلى ذلك. ونحن فخورون بهويتنا و بانتمائنا إلى هذه الجزء الجميل من العالم.

نحن نقف ضد رغبتك في تقسيم العالم إلى قسمين: الذين يشبهونك والذين لا يشبهونك. ونود تذكيرك بأن بلدك بني بأيدي أناس قدموا من جميع أنحاء العالم، وهم من جعلوا من أمريكا الأمة التي نعرفها اليوم.

نحن نقف ضد محاولتك إثارة الفتنة بيننا. نحن نرفض غضبك، وسنقف إلى جانب الإنسانية، إلى جانب الأمل والطيبة التي تجمع بين البشر.

كمواطنين من جميع أنحاء أفريقيا، نحن متحدين معاً اليوم بكل فخر.

مع كامل الاحترام،
[أضف اسمك]

أبلغ صديق

اضغط لتنسخ رابط الحملة: