باستمرارك، أنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بآفاز والتي تحوي تفاصيل حول كيفية استخدام بياناتك وكيفية حمايتها.
فمهت ذلك
نحن نستعين بملفات تعريف الارتباط cookies من أجل تحليل كيفية استخدام الزوار لهذا الموقع لمساعدتنا على توفير أفضل تجربة ممكنة للمستخدمين. اطلع على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
موافق
نناشد حكومات الدول الأعضاء لمجلس الأمن  : أوقفوا الحرب والقصف الجوي وفك الحصار ضد اليمن

نناشد حكومات الدول الأعضاء لمجلس الأمن  : أوقفوا الحرب والقصف الجوي وفك الحصار ضد اليمن

148 وقعوا. دعونا نصل إلى  200
148 داعم

اغلاق

أكمل/ي توقيعك

,
أنت توافق من خلال استمرارك بتلقي إيميلات آفاز. سياستنا حيال الخصوصية تحمي بيناناتك وتشرح كيفية استخدامها من قبلنا. يمكنك إلغاء اشتراكك في أي وقت.
قام Sadek A. بانشاء هذه الحملة التي من الممكن أن لا تمثل وجهات نظر مجتمع آفاز.
أطلق
Sadek A.
هذه العريضة الموجهة إلى
حكومات الدول الأعضاء لمجلس الأمن لمجلس الأمن


ارفعوا الحصار الشعب اليمني يموت بسبب نقص الغذاء والدواء. نطالب الدول الأعضاء في مجلس الامن والأمم المتحدة  للتحرك من اجل :
-  اﻹيقاف الفوري و الدائم للمعارك و الغارات الجوية على اليمن  
- رفع الحصار البري و الجوي و البحري عنها 
- توفير المساعدات اﻹنسانية الفورية للمدنيين العُزل  
يعيش اليمن و الذي يبلغ عدد سكانه 26 مليون نسمة، حصاراً شديداً و معاناةصعبه منذ تاريخ 26 مارس، اي منذ بداية المعارك و الغارات الجوية اليومية و التي أدت إلى تدمير البنية التحتية تماماً من مطارات و موانئ و طرق المواصلاتيعاني اليمن حالياً من نقص شديد في مستلزمات الحياة الخدماتية اﻷساسية منأغذية و أدوية و وقود بسبب الحصار الجوي والبحري والبري المفروض عليه، و يعتبر اليمن البلد اﻷفقر في شبه الجزيرة العربية ويعتمد سكانه على إستيراد 90 بالمئة من موارده الغذائيةأدت الحرب المريعة التي لم تتوقف منذ أكثر من 6 اسابيع الى شل الحياةالخدماتية اﻷساسية بما في ذلك المستشفيات التي تعاني من نقص شديد في اﻷدويةو التي لم تعد قادرة على القيام بأعمالها و واجبها إتجاة المواطينن في ظلإنقطاع التيار الكهربائي وعدم توفر البترول، و كما أدى تهدم الطرق الى قطع المساعدات واﻷغذية و اﻹحتياجات الضرورية للمتضررين في بقاع كثيرة من اليمنأدت الحرب المتواصلة إلى قتل  الكثير من المدنيين الذين لم تحصر أعدادهم بعد بشكل رسمي و إلى تهجير العديد منهم و نزوحهم من مدنهم و قراهم إلى مناطق أخرى. وهناك أزمة أخرى حقيقية و مخيفة بين المدنيين تتمثل في شحة مياة الشرب و عدم توفرها في مناطق كثيرة من اليمنهناك إجماع كامل من قبل خبراء في اﻷمم المتحدة والمنظمات الإنسانية حول تردي الوضع اﻹنساني الكارثي الذي يهدد حياة 10 مليون يمني من ألاطفال و والنساء والرجال ذكر الخبير دومنيك بيجون   Dominique Burgeon من منظمة الفاو أن 14 إلى 15 مليون يمنييعاني من نقص في الغذاء و ان نصف هذا العدد يعاني فعلياً من النقص الحاد في الغذاء وأن الضرورة تستدعي رفع الحصار اﻹقتصادي بشكل عاجل
لذا فإننا نوجه نداء عاجل إلى المجتمع الدولي نطالب فيه بسرعة التحرك لوضعحد لمأساة اليمن التي تتفاقم يوما بعد يوم و تجنيب اليمن كارثة إنسانية حقيقية و غير مسبوقة
نداء موجه من التجمع العالمي للسلام في اليمنالتجمع العالمي من اجل السلام في اليمنعبارة عن مبادرة اجتماعية إنسانية ، ليس له اي انتماء سياسي او حزبي او ديني ويهدف إلى إحلال و تعزيز الأمن واﻹستقرار والسلام الدائم لكافة أفراد المجتمع اليمني   ان كافة أفراد التجمع هم من مختلف الجنسيات العالمية وعملهم طوعي دون مقابل. نرجو من المهتمين دعم الملتقي والانضمام عبر صفحتنا علي مواقع التواصل الاجتماعي فايس بوك ،وتويتر  
https://www.facebook.com/SalamForYemenwww.twitter.com/SalamForYemenwww.salamforyemen.orgEmail: info@salamforyemen.org