الرجاء تحديث إعدادات الخصوصية/كوكيز للتمكن من استخدام هذه الميزة.
اضغط/ي على "السماح للجميع" أو قم بتفعيل إعدادات الخصوصية\Targeting Cookies
باستمرارك، أنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بآفاز والتي تحوي تفاصيل حول كيفية استخدام بياناتك وكيفية حمايتها.
فمهت ذلك
نحن نستعين بملفات تعريف الارتباط cookies من أجل تحليل كيفية استخدام الزوار لهذا الموقع لمساعدتنا على توفير أفضل تجربة ممكنة للمستخدمين. اطلع على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
موافق
أطلقوا سراح الصحافي سليمان الريسوني

أطلقوا سراح الصحافي سليمان الريسوني

1 وقعوا. دعونا نصل إلى
50 داعم

اغلاق

أكمل/ي توقيعك

,
قام عبد ا. بانشاء هذه الحملة التي من الممكن أن لا تمثل وجهات نظر مجتمع آفاز.
أطلق
عبد ا.
هذه العريضة الموجهة إلى
الملك محمد السادس
على طريقة أفلام "الأكشن"  قامت مجموعة كبيرة من الشرطة بزي مدني يوم الجمعة 22 ماي 2020 باعتقال الصحافي سليمان الريسوني ، رئيس تحرير جريدة أخبار اليوم ، بدون سند قانوني، وفي خرق واضح للدستور والقانون المغربي. وبعد أيام من الاعتقال وُجِّهت إليه تهمتا: "هتك العِرض بالعنف والاحتجاز"!!! ورُفِض طلب متابعته في حالة سراح وتم إيداعه سجن عكاشة، ظنا من الدولة المغربية أن هذه الأساليب في قمع الأصوات الحرة المزعجة للمفسدين ستنطلي على الأحرار من الشعب المغربي.

إننا كمغاربة وأحرار من جميع أنحاء العالم نطالب الدولة المغربية في شخص رئيسها وممثلها الأسمى ورئيس المجلس الأعلى للسطلة القضائية، الملك محمد السادس، بالتدخل والتراجع عن هذا الظلم الذي ارتكبَته النيابة العامة في حق المواطن سليمان الريسوني، وفي حق جميع الصحافيين والمعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي القابعين في غياهب السجون، لا لشيء إلا لأنهم قرروا فتح أفواههم بالنصح والنقد لأجهزة الدولة التي تسير بالمال العام الذي تستخلصه من جيوب المواطنين، كل المواطنين!

الحرية لكافة المظلومين في المعتقلات والسجون المغربية، الحرية لسليمان الريسوني.

✍️ الحقوقي عبد الحي النجاري، (معتقل رأي سابق)

مراجع قانونية :

الفصل 42
الملك رئيس الدولة، وممثلها الأسمى، ورمز وحدة الأمة، وضامن دوام الدولة واستمرارها، والحكم الأسمى بين مؤسساتها، يسهر على احترام الدستور.

الفصل 23
لا يجوز إلقاء القبض على أي شخص أو اعتقاله أو متابعته أو إدانته، إلا في الحالات وطبقا للإجراءات التي ينص عليها القانون.

الاعتقال التعسفي أو السري والاختفاء القسري، من أخطر الجرائم، وتعرض مقترفيها لأقسى العقوبات.

يجب إخبار كل شخص تم اعتقاله، على الفور وبكيفية يفهمها، بدواعي اعتقاله وبحقوقه، ومن بينها حقه في التزام الصمت. ويحق له الاستفادة، في أقرب وقت ممكن، من مساعدة قانونية، ومن إمكانية الاتصال بأقربائه، طبقا للقانون.

قرينة البراءة والحق في محاكمة عادلة مضمونان.
يتمتع كل شخص معتقل بحقوق أساسية، وبظروف اعتقال إنسانية. ويمكنه أن يستفيد من برامج للتكوين وإعادة الإدماج.

الفصل 25
حرية الفكر والرأي والتعبير مكفولة بكل أشكالها. حرية الإبداع والنشر والعرض في مجالات الأدب والفن والبحث العلمي والتقني مضمونة.

الفصل 28
حرية الصحافة مضمونة، ولا يمكن تقييدها بأي شكل من أشكال الرقابة القبلية.

للجميع الحق في التعبير، ونشر الأخبار والأفكار والآراء، بكل حرية، ومن غير قيد.

الفصل 37
على جميع المواطنات والمواطنين احترام الدستور والتقيد بالقانون.

( لا توقف العريضة عندك )
تم النشر (محدث )