الرجاء تحديث إعدادات الخصوصية/كوكيز للتمكن من استخدام هذه الميزة.
اضغط/ي على "السماح للجميع" أو قم بتفعيل إعدادات الخصوصية\Targeting Cookies
باستمرارك، أنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بآفاز والتي تحوي تفاصيل حول كيفية استخدام بياناتك وكيفية حمايتها.
فمهت ذلك
نحن نستعين بملفات تعريف الارتباط cookies من أجل تحليل كيفية استخدام الزوار لهذا الموقع لمساعدتنا على توفير أفضل تجربة ممكنة للمستخدمين. اطلع على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
موافق
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل و Amnesty International: الإفراج عن مريم العتيبي

المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل و Amnesty International: الإفراج عن مريم العتيبي

1 وقعوا. دعونا نصل إلى
50 داعم

اغلاق

أكمل/ي توقيعك

,
قام طالب ا. بانشاء هذه الحملة التي من الممكن أن لا تمثل وجهات نظر مجتمع آفاز.
أطلق
طالب ا.
هذه العريضة الموجهة إلى
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل و Amnesty International
الناشطة مريم العتيبي نموذج للمرأة السعودية التي تحاول انتزاع حقها في التنقل و الإقامة بحرية دون وصاية ذكورية. نجاح مريم العتيبي في نيل حقوقها لسوف يكون نقطة تحول في تاريخ نضال المرأة ضد مختلف أشكال التمييز.

يوم 18 أبريل 2017 عند الساعة العاشرة و النصف مساءً قام البحث الجنائي باعتقال مريم العتيبي من مقر عملها في مدينة الرياض عاصمة المملكة العربية السعودية. أمر الإعتقال صدر بتعميم من شرطة الرس التي كانت قبلها بثلاثة أيام قد قامت أيضا بإيقاف الخدمات عن مريم العتيبي لشل قدرتها على الإستقلال. و تم إبلاغ مريم أن سبب الإعتقال هو "التغيب عن المنزل".

و للقصة خلفية من المعاناة و النضال، إذ كانت مريم قد تقدمت في العام الماضي بشكوى للشرطة ضد أخيها بسبب التعنيف فاحتال والدها باتهامها بالعقوق و ذلك لإغلاق ملف القضية بإرغامها على إسقاط دعواها ضد أخيها مقابل إسقاط دعواه ضدها.

نطالب الحكومة السعودية بالإفراج الفوري عن الناشطة مريم العتيبي و الإعتراف بحقها في الإستقلال التام. و ندعو الهيئات و المنظمات، و خصوصا منظمة العفو الدولية، إلى الضغط على الحكومة السعودية لإطلاق سراح مريم العتيبي دون شروط. كما نطالب الدول العظمى بفرض عقوبات اقتصادية و عسكرية على السعودية ما لم تمتثل و تعترف بحق المرأة السعودية في حرية التنقل دون وصاية من أحد.

نحن نرى في نجاحات المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل مثالا على بطلان المزاعم التاريخية عن عجز المرأة و نناشدها بمد يد العون للنساء في آخر بقعة على الأرض تُضطهد فيها المرأة بقوة القانون الرجعي.
تم النشر (محدث )