باستمرارك، أنت توافق على سياسة الخصوصية الخاصة بآفاز والتي تحوي تفاصيل حول كيفية استخدام بياناتك وكيفية حمايتها.
فمهت ذلك
نحن نستعين بملفات تعريف الارتباط cookies من أجل تحليل كيفية استخدام الزوار لهذا الموقع لمساعدتنا على توفير أفضل تجربة ممكنة للمستخدمين. اطلع على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
موافق

انقذوا السوريين المختفين

إلى قادة الهند والبرازيل وجنوب أفريقيا والكويت وقطر:

ندعوكم لإرسال وفد لحقوق الإنسان الى سوريا للتحقيق والضغط من أجل وضع حد لحلات إختفاء ما يقرب من 3000 من السوريين الأبرياء. آن الأوان لإنهاء إراقة الدماء التي يقوم بها النظام وتحقيق العدالة للضحايا وعوائلهم والحث من أجل مستقبل ديمقراطي سلمي

هل أنت عضو في آفاز؟ أدخل بريدك الالكتروني واضغط على "أرسل"
هل هذه هي الزيارة الأولى لك؟ برجاء ملأ الإستمارة أدناه
عبر إدخال إيميلك فأنت توافق/ين على تلقي رسائل من آفاز في المستقبل. سياستنا حيال الخصوصية تحمي بياناتك وتشرح لك كيفية استخدامنا لها. يمكنك إلغاء اشتراكك في أي وقت.

:نشر 27 يوليو 2011
اختطفت قوات الأمن السورية ابن منتهى البالغ من العمر16 عاما من مظاهرة سلمية ديمقراطية. وقد قضت الأسابيع الثمانية الماضية تجوب البلاد باحثة عن ابنها، برغم تحذيرات النظام السوري لها بأخذ ابنها الأكبر ما لم تكف عن البحث. إجراءاتنا العاجلة الآن ممكن ان تساعد ابنها وآلاف الآخرين من السوريين المفقودين

منذ آذار/مارس، أخذت قوات النظام السوري حوالي 3000 شخصا واخفتهم في سجون سرية. ولقد تكلم المجتمع الدولي الا انه لم يفعل سوى القليل لوقف الهجوم، وللهند والبرازيل وجنوب افريقيا علاقات وثيقة مع سوريا وبامكانهم ان يبعثوا وفدا دوليا لحقوق الإنسان للبحث عن المفقودين ولم شمل العوائل مع ذويهم

ان عدد أعضائنا الضخم في العالم يمكن ان يضغط على القادة الرئيسيين للقيام باجراء الآن، بالضغط على سوريا للسماح بوفد عالمي يستقصي مصير الآلاف من المفقودين. قم بتوقيع العريضة – سيتم تسليمها من قبل وسائل الاعلام ذات المكانة العالية بما في ذلك تايمز اوف انديا والغارديان وشكبة السي ان ان ودير شبيجل

أبلغ صديق

اضغط لتنسخ رابط الحملة: