الرجاء تحديث إعدادات الخصوصية/كوكيز للتمكن من استخدام هذه الميزة.
اضغط/ي على "السماح للجميع" أو قم بتفعيل إعدادات الخصوصية\Targeting Cookies
إن متابعتك بمثابة تأكيد موافقتك على سياسة الخصوصية  في آفاز والتي تحوي تفاصيل حول كيفية استخدام بياناتك وكيفية حمايتها.
فهمت ذلك
نحن نستعين بملفات تعريف الارتباط cookies من أجل تحليل كيفية استخدام الزوار لهذا الموقع لمساعدتنا على توفير أفضل تجربة ممكنة للمستخدمين. اطلع على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
موافق
دماء الفلسطينيين ليست رخيصة.عاقبوا إسرائيل
دماء الفلسطينيين ليست رخيصة.
عاقبوا إسرائيل

وقعوا العريضة الموجهة إلى وزراء الخارجية والتجارة وجميع القادة في العالم:

أصبحت الطريقة التي يُعامل الفلسطينيون بها بمثابة وصمة عار على جبين العالم. لقد حان الوقت لكي تتحرك دول العالم، من خلال فرض عقوبات على القطاعات الاقتصادية الإسرائيلية الرئيسية، إلى أن ينال الفلسطينيون حقوقهم الكاملة. نحن ندعوكم اليوم إلى اتباع صوت الضمير والتحرك فوراً من أجل وقف هدر الدم.

أدخل عنوان بريدك الالكتروني:
إن متابعتك بمثابة تأكيد موافقتك على تلقي إيميلات آفاز. سياسة الخصوصية تحمي بياناتك وتشرح كيفية استخدامها من قبلنا. يمكنك إلغاء اشتراكك في أي وقت.

الموقعين مؤخرا

وقعوا العريضة الموجهة إلى وزراء الخارجية والتجارة وجميع القادة في العالم:
"أصبحت الطريقة التي يُعامل الفلسطينيون بها بمثابة وصمة عار على جبين العالم. لقد حان الوقت لكي تتحرك دول العالم، من خلال فرض عقوبات على القطاعات الاقتصادية الإسرائيلية الرئيسية، إلى أن ينال الفلسطينيون حقوقهم الكاملة. نحن ندعوكم اليوم إلى اتباع صوت الضمير والتحرك فوراً من أجل وقف هدر الدم."
المزيد من المعلومات:

قتل قناصة جيش الاحتلال الإسرائيلي أكثر من ٦٠ فلسطيني أعزل أثناء تظاهرهم على أرضهم في غزة. كما أصيب أكثر من ١٣٠٠ شخص آخرين، معظمهم من الفتية الصغار، بينهم العديد من الأطفال.

هذا ليس سوى مثال على العنصرية والوحشية التي يمارسها جيش الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين على مدى أكثر من نصف قرن حتى الآن.

لكن الوقت حان لكي نقول كفى، فدماء الفلسطينيين ليست رخيصة. أدت العقوبات على جنوب أفريقيا إلى القضاء على نظام التمييز العنصري وتحرير شعبها. حان الوقت لفرض عقوبات على إسرائيل من أجل حرية الشعب الفلسطيني.
:نشر

أبلغ صديق