الرجاء تحديث إعدادات الخصوصية/كوكيز للتمكن من استخدام هذه الميزة.
اضغط/ي على "السماح للجميع" أو قم بتفعيل إعدادات الخصوصية\Targeting Cookies
إن متابعتك بمثابة تأكيد موافقتك على سياسة الخصوصية  في آفاز والتي تحوي تفاصيل حول كيفية استخدام بياناتك وكيفية حمايتها.
فهمت ذلك
نحن نستعين بملفات تعريف الارتباط cookies من أجل تحليل كيفية استخدام الزوار لهذا الموقع لمساعدتنا على توفير أفضل تجربة ممكنة للمستخدمين. اطلع على سياسة ملفات تعريف الارتباط الخاصة بنا.
موافق
وقعوا الرسالة المفتوحة دعماً للخطة الخضراء للتعافي
وقعوا الرسالة المفتوحة دعماً للخطة الخضراء للتعافي

إلى رئيسة المفوضية الأوروبية فون دير لاين، والمستشارة ميركل، و كريستين لاغارد وجميع قادة الاتحاد الأوروبي:

في يدكم قيادة أوروبا والعالم للخروج من نفق كورونا المظلم نحو مستقبل أكثر إشراقاً واحتراماً للبيئة.

يمكنكم اعتماد الخطة الخضراء لتحقيق التعافي عبر استثمار مئات الدولارات سنوياً لخلق وظائف تُعنى بالبيئة وتحترمها ولإصلاح اقتصاداتنا لتصبح أكثر عدلاً وأكثر اعتماداً على الطاقة النظيفة. نحن نعتمد عليكم لتضمين هذه الخطة ميزانية خاصة للمناخ ولضمان إنفاقٍ للأموال يتماشى مع اتفاقية باريس المناخية. لقد حان الوقت للتخلّي عن الوقود الأحفوري القذر، ولفرض الضرائب على الأرباح التي تجنيها الشركات الكبيرة، ولإطلاق ثورة الطاقة النظيفة التي أصبحنا بأمسّ الحاجة إليها.

معاً يمكننا التسلّح بالقوة اللازمة للمواجهة والتعافي من هذا الفيروس. ويمكننا التحلّي بالسخاء اللازم لضمان ألا يبقى أحدٌ في خطر. ويمكننا أيضاً التحلّي بالحكمة الضرورية لنكفل ألا تؤدي خطة التعافي إلى أزماتٍ مناخيةٍ أكثر خطورةً في المستقبل.


أضيفوا اسمكم الى الرسالة المفتوحة الخاصة بخطة التعافي الخضراء لأوروبا وبقية العالم. إذا جمعنا مليون توقيع سيقوم البرلمانيون بإيصال الرسالة إلى أبرز قادة الاتحاد الأوروبي. :
إن متابعتك بمثابة تأكيد موافقتك على تلقي إيميلات آفاز. سياسة الخصوصية تحمي بياناتك وتشرح كيفية استخدامها من قبلنا. يمكنك إلغاء اشتراكك في أي وقت.

الموقعين مؤخرا

إلى رئيسة المفوضية الأوروبية فون دير لاين، والمستشارة ميركل، و كريستين لاغارد وجميع قادة الاتحاد الأوروبي:
"في يدكم قيادة أوروبا والعالم للخروج من نفق كورونا المظلم نحو مستقبل أكثر إشراقاً واحتراماً للبيئة.

يمكنكم اعتماد الخطة الخضراء لتحقيق التعافي عبر استثمار مئات الدولارات سنوياً لخلق وظائف تُعنى بالبيئة وتحترمها ولإصلاح اقتصاداتنا لتصبح أكثر عدلاً وأكثر اعتماداً على الطاقة النظيفة. نحن نعتمد عليكم لتضمين هذه الخطة ميزانية خاصة للمناخ ولضمان إنفاقٍ للأموال يتماشى مع اتفاقية باريس المناخية. لقد حان الوقت للتخلّي عن الوقود الأحفوري القذر، ولفرض الضرائب على الأرباح التي تجنيها الشركات الكبيرة، ولإطلاق ثورة الطاقة النظيفة التي أصبحنا بأمسّ الحاجة إليها.

معاً يمكننا التسلّح بالقوة اللازمة للمواجهة والتعافي من هذا الفيروس. ويمكننا التحلّي بالسخاء اللازم لضمان ألا يبقى أحدٌ في خطر. ويمكننا أيضاً التحلّي بالحكمة الضرورية لنكفل ألا تؤدي خطة التعافي إلى أزماتٍ مناخيةٍ أكثر خطورةً في المستقبل.

"


:نشر

أبلغ صديق